سماحة شيخ العقل رئيس المجلس المذهبي اتصل بالرئيس بري مستنكرا والتقى وفداً تربوياً.

أجرى سماحة شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن اتصالاً بدولة رئيس مجلس النواب نبيه بري مستنكراً التعرض لمقام الرئاسة الثانية؛ مشدداً على ضرورة أن تكون لغة التخاطب السياسي على مستوى الاحترام الذي يجب أن تكنّه كل القوى السياسية لبعضها البعض بغضّ النظر عن نقاط الاختلاف والتباين، مؤكداً في الوقت نفسه أهمية الحفاظ على الاستقرار الداخلي في هذه الظروف الدقيقة.


وكان سماحته استقبل في دار الطائفة في بيروت، وفد اتحاد المؤسسات التربوية الخاصة في لبنان في إطار الجولة التي يقوم بها على المرجعيات الروحية لبحث تداعيات الأزمة الناشئة على خلفية الجدل حول امكانية تطبيق قانون سلسلة الرتب والرواتب في المدارس الخاصة.

الوفد ضمّ منسق الاتحاد الأب بطرس عازار ورئيس جمعية المقاصد أمين الداعوق وممثلي المؤسسات التربوية الخاصة، بحضور رئيس اللجنة الثقافية في المجلس المذهبي لطائفة الموحدين الدروز امين عام مؤسسة العرفان التوحيدية الشيخ سامي أبي المنى، ناقش مع سماحته وجهات النظر والمطالب القائمة لدى كل من إدارات المؤسسات التربوية الخاصة ولجان الأهالي والمعلمين، وناشد الوفد سماحته وكافة المرجعيات الروحية والرسمية التدخل لمعالجة هذه الأزمة.

الشيخ حسن أبدى تفهمه لمختلف الهواجس المطروحة وأكد على الحوار في سبيل الوصول الى ما يحفظ المؤسسات ويرضي جميع مكونات الاسرة التربوية.

وأضاف ان على الدولة ان تأخذ بعين الاعتبار واقع المؤسسات التربوية المنبثقة عن الرهبانيات والجمعيات الخيرية الإسلامية.

مقالات ذات صله

Translate »